الثلاثاء : 26 - سبتمبر - 2017 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

«الكومنت الفـ..ظيع»... سيديهات مرتضى منصور نقوط زفة شوبير

رباب طلعت 2016-05-30 05:14 AM منوعات

في الأحداث اليومية المختلفة، تنقل الصحافة الخبر، للقارئ، تفتح عينه على نوافذ الدنيا، تنقل له آراء وتعليقات وأخبار نجوم المجالات المختلفة، الرياضية والفنية والسياسية والحكومية وغيرهم، ويبقى للقارئ التعليق على الخبر، وهو ما ستنقله «بوابة الدقهلية»، يومياً لنقل ردود أفعال أبناء المحافظة على الأخبار في تقريرها اليومي «الكومنت الفـ..ظيع».

 

منذ الساعات الأولى من يوم الأحد، وبدأ رواد مواقع التواصل الاجتماعي، زفة الإعلامي «أحمد شوبير»، في ما أسموه «الفرح»، كناية عن «خناقته»، مع المعلق الرياضي «أحمد الطيب»، في برنامج «العاشرة مساء»، للإعلامي «وائل الإبراشي»، إلى أن ظهر المستشار «مرتضى منصور»، بـ«سيديهاته»، في الصورة لتتحول إلى «نقوط الزفة»، وتكتمل معالمها.

 

فمع بداية انتشار فيديو «الخناقة»، الناشبة بين «شوبير والطيب»، على مواقع التواصل الاجتماعي، حتى مالت الكفة إلى ترجيح كفة أن الخطأ على «شوبير»، إلا أن «يمنى أيمن»، التمست له العذر قائلة: «مانتا ال استفزتني ياعصام».

أما «حمزة علي»، فرأى أن «شوبير»، ثارت ثورته ليس إلا لأنه لا يقبل أن يهينه أحداً إلا «مرتضى منصور».

وبذكر «مرتضى منصور»، عبرت «مير»، عن افتقادها له في «الخناقة»، فهو له «التاتشت» الخاص به، فقالت: «يا خسارة أمرتضى يا ريتك كنت هنا يا أخي».

ليخرج أخيراً العضو المفقود في «الخناقة»، عن صمته ويعلن تحيزه لصف «الطيب»، مؤكداً أنه سيتولى قضيته أمام «شوبير»، ما جعل «هبة أحمد»، تؤكد أنه سيستخدم وسيلته المعتادة في الضغط على أعدائه وسيظهر «سيديهاته».

ليظهر بعدها بساعات «شوبير»، ويعلن توقفه عن عرض برنامجه، خاصة بعد قرار اتحاد الإذاعة والتلفزيون بقاطعته، ومنع ظهوره على قنواتها تماماً هو و«الطيب»، متخيلاً أنه بهذا الخبر سيحسن موقفه و«يصعب» على مهاجميه إلا أن «سلاف نور»، صدمته بالحقيقة «المرة»، لتخبره أنها «ستكسر وراءه زير».

 الكلمات المتعلقة

  • لا توجد كلمــات
  •  تعليقات الزوار

    اقرأ ايضا

    أهم الأخبار

    الدليل التجارى

    المزيد

    test

    السيارات

    أبو يوسف للحلويات

    محلات متنوعة

    شركة سوا4

    تصميم و برمجة

    الأخبار و المقالات


    بوابة الدقهلية على الفيس بوك